سفارة إيران بالجزائر تحتفل بالذكــرى الـ 40

سفارة إيران بالجزائر تحتفل بالذكــرى الـ 40

قبل شهرين
- ‎فيالحدث, وطني
197
0

احتفلت سفارة إيران بالجزائر، مساء أمس الأحد، بالذكرى الـ40 لانتصار الثورة الإيرانية، المصادف للـ 11 فيفري 1979.

وشارك في الاحتفال وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، ووزير الطاقة، مصطفى قيطوني، وممثل رئيس الجمهورية، وكذا ثلة من السفراء وممثليات الدبلوماسية بالجزائر، بالإضافة لوزراء سابقيين على غرار أبو جرة سلطاني، عبد الله غلام الله، والمستشار السابق لوزارة الشؤون الدينية، عدة فلاحي، ومسؤولين عن البرلمان الجزائري وعلى رأسهم، سي عفيف، وكذا بعض رؤوساء الأحزاب السياسية، ومختلف هيئات الحقوقية وفواعل المجتمع المدني، والأسرة الإعلامية.

ورحب السفير الإيراني بالجزائر، رضا عامري، بالضيوف على مشاركتهم له هذا الذكرى، التي اعتبرها “يوم تاريخي ومنعطف هام في تاريخ الشعب الإيراني”، حيث قال أنها وحدت الشعب وجعلته يصطف حول قيادته الحكيمة التي اقتلعت جذور  النظام الملكي التابع للدول الاستكبارية، مضيفا ان طهران اليوم، تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق المزيد من التقدم والازدهار.

وأشاد الدبلوماسي الإيراني، بالعلاقات بين الجزائر وإيران، على كافة الأصعدة السياسية والثقافية والبرلمانية، معربا عن أمله في تطوير الروابط الاقتصادية والتجارية بين البلدين، معلنا في ذات السياق، عن استعداد بلاده لتطوير العلاقات السياحية وتقديم التسهيلات لطلبي التأشيرة، داعيا الناشطين الاقتصاديين ورجال الاعمال الجزائريين إلى الاستثمار في ايران.

وفي سياق أخر، قال عامري، أن بلده سيبقى صامدا أمام الحصار المفروض عليه، ومواجها كل التحديات والمؤمرات التي تحاك ضده.

للإشارة، فإن  الاحتفال أقيم بقصر المؤتمرات الدولي” عبد اللطيف رحال”، حيث تم عرض لوحات فنية من السجاد اليدوي وصناعات اليدوي، بغية تعريف الحضور بالثقافة والفنون والتراث والحضارة الايرانية.


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا