مصالح الأمن توقف عسكريا سابقا كان فارا بالخارج

مصالح الأمن توقف عسكريا سابقا كان فارا بالخارج

قبل 3 أيام
- ‎فيالحدث, الرئيسية
1528
0

حصيلة فيروس كورونا في العالم

الإصابات الإجمالية18821665
الوفيات الإجمالية706810
حالات الشفاء12007470

أوقفت مصالح الأمن بتركيا، و بالتنسيق مع الأمن الجزائري، عسكريا سابقا كان فارا بالخارج إسمه “ب.ق”.

واستغل المعني منصبه كرئيس أمانة لدى المرحوم الفريق أحمد احمد قايد صالح، للحصول على أملاك عقارية.

كما دخل المعني في اتصال مع هاربين من العدالة مقيمين في الخارج، منهم ضباط متقاعدين، بهدف تسريب ونشر معلومات ووثائق من وزارة الدفاع الوطني.

ما جعل (ب.ق) يواجه تهما ثقيلة تتعلق بتسريب وثائق من وزارة الدفاع، و اختلاس وتسريب معلومات يجب ان تحفظ تحت ستار السرية،

المعني متهم كذلك بإبلاغ معلومات سرية لأشخاص لا يحق لهم الإطلاع عليها.

و يمثل المعني (ب.ق )غدا الإثنين أمام قاضي التحقيق العسكريإذ يواجه تهما ثقيلة .

المعني كانت تربطه علاقة قوية بواسيني بوعزة المدير السابق للامن الداخلي، الذي أصدرت محكمة البليدة العسكرية حكم 8 سنوات سجن ضده.

للإشارة واسيني بوعزة متابع في قضية ثانية هي حاليا قيد التحقيق.

كما أوقفت مصالح الامن المتواطئين مع ( ب.ق) واحالتهم على القضاء العسكري.

أين سيمثل المعني أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية، غدا الإثنين.

عملية تسلم وتسليم (ق.ب) جاء بامر من الرئيس ، وتم بالتنسيق بين مصالح الامن الجزائرية ومصالح الامن التركية.


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا