لله الأمر من قبل ومن بعد …

لله الأمر من قبل ومن بعد …

قبل 3 أسابيع
- ‎فيأوراق الخميس, الجزائر, الحدث, الرئيسية, بدون إنحياز
539
0

 اللواء بودواور اشترى فيلا بـ38 مليارا  في الأبيار وهدمها ثم أعاد بناءها ..

القاضي سأله من أين لك هذا؟ …

أجاب لكن القاضي لم يقتنع ..

في نهاية المطاف … وهذا هو الأهم، وهذا هو الدرس…

بعد 5 سنوات، تم حجز كل الفيلات والأملاك من طرف العدالة ..

ولم يتركوا له سوى مسكنه العائلي ..

بودواور حاليا في السجن،

أما عائلته فلا تملك سوى منزلا واحدا … يقع في الشراڤة ..

ولله الأمر من قبلا ومن بعد.


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا