على فرنسا أن تختار..

على فرنسا أن تختار..

قبل شهر واحد
- ‎فيالحدث, الرئيسية, ربع كلمة
254
0

حصيلة فيروس كورونا في العالم

الإصابات الإجمالية12137012
الوفيات الإجمالية550848
حالات الشفاء7016043

فرنسا ستكون مضطرة لتختار بين مصالحها في الجزائر وبين خضوعها لضغط اللوبيات، اللوبي الصهيوني واللوبي المغربي واللوبي الاشتراكي، وهذه هي الرسالة التي تلقتها باريس بطرق غير مباشرة من الجزائر والجزائريين..

لا يمكن لفرنسا أن تحصل على الزبدة وأموال الزبدة، بل عليها أن تختار وألّا تلعب لعبة مشعل النار ورجل المطافئ، وهي اللعبة التي برعت فيها منذ عشرات السنين وسمحت لها بإبقاء الدولة الجزائرية رهينة لديها، ومتحكمة في مفاصلها وفي رجالها وخيراتها وأموالها..

الآن تغيّرت لغة السلطة الجديدة نحو فرنسا، وأمامها على الطاولة خيارين، يا إمّا المصالح الاقتصادية والتجارية المشتركة يا إمّا مواصلة الخضوع لضغوط اللوبيات وخسارة مصالحها ..

لأول مرة تواجه فرنسا مثل هذا التحدي، ومن الواضح أنها ستختار مصالحها مثلما تفعل كل الدول التي تواجه مثل هذا الاختيار.


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا