الطبقة السياسية التي لا تفكر

الطبقة السياسية التي لا تفكر

قبل شهر واحد
- ‎فيالحدث, الرئيسية, ربع كلمة
165
0

حصيلة فيروس كورونا في العالم

الإصابات الإجمالية18801394
الوفيات الإجمالية706436
حالات الشفاء11976606

يوما بعد يوم، تكشف الطبقة السياسية أنها ضعيفة وأنّ الرأي العام أنضج منها، ويؤكد الواقع هذا الوضع البائس ويجعله مكشوفا .

يوما بعد يوم، تكشف الوقائع عورة الطبقة السياسية، وتؤكد أنها في حاجة إلى أن تتجدد أو تتبدد كما قال أحد الشعراء، والدليل أنّ بعض القضايا المصيرية التي تهم الشعب والدولة تمر أمامها وكأنها لا حدث وتتجاهلها لأن السلطة فعلتها أو سياسي “آخر” أنجزها، ولم تتمكن من تجاوز ضعفها المزمن وأنانيتها المفرطة وعدم قدرتها على تطوير نفسها حتى تصبح قوى سياسية حقيقية، لها تمثيل في الشارع ولها برامج وأفكار تطرحها بديلا لأفكار السلطة وبرامجها ..

كل يوم تصيبنا الدهشة ممّا يجري في الطبقة السياسية، لكن هي لا تندهش ولا تعتبر وكأنها لا تفكر ولا تتأمل وتنظر فيما يجري من أمامها ومن حولها.


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا