سابقة في القضاء الجزائري.. أويحيى من حلم الرئاسة لعقود، الى أول رئيس حكومة في “زنزانات” الحراش !

سابقة في القضاء الجزائري.. أويحيى من حلم الرئاسة لعقود، الى أول رئيس حكومة في “زنزانات” الحراش !

قبل 3 أشهر
- ‎فيالجزائر, الحدث, الرئيسية
355
0

“كرونولوجيا “اقتياد الوزير الأول الأسبق أحمد أويحيى الى سجن الحراش

سابقة في تاريخ .. القضاء الجزائري

كان يعتقد أن قدره أن يكون رئيسا .. القدر قرر مصيرا آخر !

صعوبة في دخول بوابة السجن .. وسط هتافات ورشق بقارورات، بسبب تجمهر كبير أمام سجن الحراش

بورصة سجن الحراش ارتفعت بعد علي حداد ويسعد ربراب .. وكونيناف وطحكوت .. وتسائلت ان هناك مزيد ؟

أشد المراهنين لم يكن يعتقد أن سيناريو اسقاط رؤوس الفساد المتهمة من طرف الحراك الشعبي ، ستعرف مرحلة انهيار بهذه الطريقة، اذ أنه بعد أن تقرر تحويل ملف رئيس الحكومة السابق والأمين العام للتجمع الوطني الديموقراطي ثاني أكبر قوة سياسية في البلاد، بمعية الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال و 5 وزراء آخرين من محكمة سيدي أمحمد إلى المحكمة العليا بسبب اعفائهم من حق الإمتياز القضائي.

جاء قرار ايداع ” أحمد أويحيى ” الحبس المؤقت، بعد ساعات من التحقيق معه بمقر المحكمة العليافي أعالي العاصمة، ضمن قضايا فساد تورط فيها  في حدود الساعة الخامسة من مساء الأربعاء ، منهيا مسلسل مثوله المثير عدة مرات أمام محكمة سيدي محمد بالعاصمة، رفقة وزراء سابقين في قضايا ” فساد ” وتجاوزات عديدة بحق المال العام، يتابع فيها رجال أعمال مقربين من حاشية الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة وشقيقه.

سابقة في تاريخ .. القضاء الجزائري

على أن قرار سجن رئيس حكومة و أمين عام التجمع الوطني الديمقراطي، ثاني أكثر الأحزاب تمثيلا في المجالس المنتخبة، في البلاد ، سابقة في تاريخ هيئة القضاء الجزائري، اذ لم يسبق أن اقتيدت شخصية في مستواه الحبس ولو مؤقتا او ظرفيا.

كان يعتقد أن قدره أن يكون رئيسا .. القدر قرر مصيرا آخر !

لم يتخلف ملاحظون على شبكات الفايسبوك في التعليق حول قرار سجن أويحي بقولهم “بعد أن كان يعتقد أن قدره أن يكون رئيسا ..القدر قرر مصيرا آخر”.

صعوبة في دخول بوابة السجن .. وسط هتافات ورشق بقارورات، بسبب تجمهر كبير أمام سجن الحراش

لاقى الموكب صعوبة في دخول بوابة السجن وسط هتافات ورشق بقارورات ، بسبب تجمهر عشرات المواطنين أمام سجن الحراش ، حيث تمكن عناصر الشرطة من السيطرة على الوضع رغم متاعب كبيرة.

“بورصة” سجن الحراش العتيق التهبت بعد”حداد ” ويسعد ربراب .. وكونيناف وطحكوت .. وتسائلت ان هناك مزيد ؟
يتربع الرجل على عرش الشخصيات السياسية الأكثر توغلا وتغولا في دهاليز السياسة الجزائرية ودواليب صنع القرار، بل واعتبر فاعلا فيه، يقبع اليوم أويحي  في زنزانات الحراش العتيقة .

الرجل أول شخصية ذات الوزن السياسي الثقيل التي صنعت غموضا كبيرا لفها لسنوات ، تم ايداعه  في إطار تحقيقات طالت العديد من المسؤولين الكبار وأغلبهم وزراء سابقون، ماينهي الجدل بخصوص استقلالية القضاء في الاستجابة للمطالب الشعبية بعد تكريس المواد /07/08/102 من الدستور وهي أن تكون السلطة للشعب.

في الأخير تكون بورصة سجن الحراش قد ارتفعت بعد اقتياد كل من رجل الأعمال علي حداد ويسعد ربراب وكونيناف وطحكوت، الى جانب كل من لويزة حنون والواء المتقاعد توفيق مدين ن وشقيق الرئيس سعيد بوتفليقة في سجن البليدة.

روبرتاج: بلال لراري


‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضا